الأحد 14 رمضان / 19 مايو 2019
04:00 م بتوقيت الدوحة

للعام الثاني على التوالي والتزاماً منه بالمسؤولية الاجتماعية

بنك بروة يشارك كبار السن إفطار رمضان في مركز «إحسان»

الدوحة - العرب

السبت، 24 يونيو 2017
بنك بروة يشارك كبار  السن إفطار رمضان في مركز «إحسان»
بنك بروة يشارك كبار السن إفطار رمضان في مركز «إحسان»
انسجاماً مع روحانية الشهر الفضيل وقيم التعاضد والتكاتف، نظم بنك بروة -أكثر البنوك المتوافقة مع الشريعة تقدماً في قطر- حفل إفطار لكبار السن في مركز تمكين ورعاية كبار السن «إحسان»، في اطار حملة البنك الرمضانية #رمضان_أقبل_بالخيرات. وللعام الثاني على التوالي، يبادر بنك بروة كجزء من حملته الرمضانية إلى مشاركة الآباء المسنين إفطارهم الرمضاني، احتفاء بالقيم الإنسانية النبيلة وثقافة العمل الخيري التي يتميز بها الشهر المبارك.
وفي تعليقه على هذه المناسبة، قال السيد طلال الخاجة، الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصال في بنك بروة: «في بنك بروة، نعتبر الاحتفاء بشهر رمضان المبارك فرصة مثالية لنا جميعاً لترجمة معاني المشاركة والتآخي على أرض الواقع، خصوصاً إذا كانت المبادرة تستهدف آباء اليوم وشباب الأمس، هم الذين لم يدخروا جهداً لخدمة مجتمعهم وبناء الوطن والتأسيس لمستقبل واعد ينعم به جيل الحاضر». وأضاف: «أن مشاركتهم وجبة الإفطار للعام الثاني على التوالي هو أقل ما يمكن أن نقوم به في بنك بروة، للتعبير عن امتناننا وشكرنا وتقديرنا لمسيرة حياتهم وجهودهم الجبارة، والتأكيد على التزامنا بلفتات متواضعة نكرمهم بها، ليس فقط خلال الشهر الفضيل بل طوال العام أيضاً».
تمثل الزيارة التي قام بها موظفو بنك بروة لمركز «إحسان» إحدى حلقات المسؤولية الاجتماعية التي يضطلع بها البنك، وهي جزء جوهري من علامته التجارية، أما رسالة البنك وقيمه، فتُشكّل الدافع والحافز لعزمه على المساهمة في خدمة المجتمع.
بدوره، أشاد السيد جابر محمد المري مدير مكتب الاتصال والإعلام بمركز تمكين ورعاية كبار السن «إحسان» بمبادرة بنك بروة وتنظيمه لإفطار رمضاني لكبار السن بمركز إحسان، وأوضح أن الإفطار يأتي ضمن علاقات التعاون المتميزة بين المركز وبنك بروة والتي وصفها بأنها من أنجح الشراكات التي تمت بين إحسان ومؤسسات المجتمع القطري والهادفة لإدماج كبار السن مع كافة شرائح المجتمع، وتحقيق رؤية مركز إحسان الرامية لتمكين ورعاية كبار السن وتوفير الحياة الكريمة والآمنة لهم في المجتمع، الأمر الذي ينعكس إيجاباً على الجوانب النفسية، ويعد نوعاً من رد الجميل لفئة الآباء والأمهات كبار السن، الذين أفنوا أعمارهم في خدمة المجتمع وتقدمه وازدهاره، مؤكداً ترحيب مركز إحسان بكافة الجهود التي من شأنها التواصل مع كبار السن وتقديم كافة الخدمات والتسهيلات لهم.
ورحب السيد جابر المري خلال الإفطار الجماعي مع كبار السن إنابة عن السيد مبارك بن عبدالعزيز آل خليفة -المدير التنفيذي لـ «إحسان»- وموظفي المركز بوفد بنك بروة الزائر، مثمناً زيارتهم وتفقدهم لكبار السن وتناولهم لوجبة الإفطار الرمضاني مع الآباء والأمهات وموظفي «إحسان»، مشيداً بالأجواء الأسرية السعيدة التي انعكست إيجاباً على كبار السن أثناء الزيارة.
كما امتدح المري الدعم الكبير والمتميز الذي يقدمه بنك بروة عبر رعاية مجموعة من البرامج التي يقدمها مركز إحسان لكبار السن بالدولة، متمنياً استمرار التعاون والشراكة بين «إحسان» و»بنك بروة»، لما فيه المصلحة المشتركة، وما فيه مصلحة كبار السن في المجتمع القطري.
إلى جانب رعايته لإفطار مركز «إحسان»، كان البنك قد أعلن مؤخراً عن إطلاقه بطاقة ائتمانية مشتركة مع «قطر الخيرية» انطلاقاً من التزامه تجاه المجتمع، وتمكّن بطاقة الائتمان الجديدة -المعززة بمزايا ماستر كارد- حامليها من إحداث فرق في المجتمع مع كل عملية شراء يقومون بها، عبر المساهمة الخيرية التي يقدمها بنك بروة في كل مرة يستخدم فيها العميل بطاقته، كذلك، بادر البنك مرة أخرى هذا العام لإطلاق بطولة بنك بروة الرمضانية لكرة القدم، متيحاً المجال أمام العديد من الشركات ومحبي كرة القدم لممارسة الرياضة في روح جماعية تشجع على النشاط الصحي.
يمكن للعملاء متابعة حملة بنك بروة الرمضانية #رمضان_أقبل_بالخيرات مباشرة عبر منصاتها على الإنترنت، ويشهدون على مجموعة من المبادرات المجتمعية المهمة التي يقودها البنك خلال الشهر الفضيل.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.