الإثنين 03 صفر / 21 سبتمبر 2020
11:26 ص بتوقيت الدوحة

خلال لقاء له بفضائية الجزيرة..

#فيديو.. عبدالله العذبة: أمين مجلس التعاون فشل في ممارسة مهامه الأساسية

الدوحة - جبر المصري

الجمعة، 09 يونيو 2017
عبدالله العذبة: أمين مجلس التعاون فشل في ممارسة مهامه الأساسية
عبدالله العذبة: أمين مجلس التعاون فشل في ممارسة مهامه الأساسية
قال الأستاذ عبدالله بن حمد العذبة رئيس تحرير صحيفة "العرب" إن هناك تخبطاً واضحاً في مواقف الدولة الثلاث التي قطعت علاقاتها مع قطر، حيث إننا نفاجأ كل يوم بمشكلة جديدة من طرفهم، وطلبات جديدة تتجدد كل يوم، دون مطالب واضحة نستطيع أن نعلّق عليها.
وأشار العذبة -في لقاء بفضائية الجزيرة- إلى أنه أثناء زيارة سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت إلى جدة ثم إلى دبي خرجت مطالب جديدة، من ضمنها طرد الإخوان وطرد حماس، ووصمها بأنها منظمة إرهابية، مما يدل على أن البيان الرسمي الذي صدر عن الدول الثلاث يختلف تماماً كل يوم، كما أنه لا توجد أية أدلة على الاتهامات التي وجهت لقطر.
وأضاف أن مطالبة الأمين العام للأمم المتحدة بالتدخل لحل الأزمة الخليجية، تُعدّ سخرية توجه لأمين عام مجلس التعاون الخليجي عبداللطيف الزياني، الذي فشل في ممارسة مهامه الأساسية في حل الأزمة.
وقال العذبة إنه لا يحق لأبو ظبي، ولا وزير شؤون خارجيتها أنور قرقاش، أن تعترض على إجراء تركيا بإرسال قواتها لقطر، خصوصاً أنها ليست رسالة تهديد موجهة لأبو ظبي، مستشهداً بأن قطر لم تعترض على وجود قوات أميركية في قاعدة الظفرة، أو تعترض على وجود أكبر ميناء عسكري للبحرية الأميركية في جبل علي، أو وجود القوات الفرنسية البحرية في أبو ظبي، متسائلاً: "فبأي حق يتحدث قرقاش عن ممارسة قطر لأعمال السيادة؟!!".
وعلّق رئيس التحرير على حديث سعادة وزير الخارجية الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، بأن قطر ملتزمة بإمدادات الغاز، وهذا يعكس أن المعركة "معركة أخلاق ومبادئ"، مع أن قطر تستطيع أن توقع الضرر بأبو ظبي التي يعتمد ثلث الكهرباء فيها على الغاز المصدر عبر مشروع "دولفين" إليها، ولكن على الرغم من إجراءات الإمارات لم تتخذ قطر هذا الإجراء أو ترد بالعكس.
واختتم العذبة: «إن كانت أبو ظبي صادقة في المقاطعة، كما قطعت الأرحام وصلة الرحم بين أشقائنا، فلا بد أن يكون موقفهم أكثر شجاعة ويقطعوا الغاز القطري ويظهروا عضلات "رامبو" الاقتصادية في هذه الحالة".

شاهد الفيديو..
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.