الجمعة 24 ذو الحجة / 14 أغسطس 2020
07:19 ص بتوقيت الدوحة

برعاية سو الأمير..

جامعة قطر تحتفل بتخريج الدفعة الأربعين في أكتوبر المقبل

قنا

السبت، 03 يونيو 2017
جامعة قطر
جامعة قطر
تحت الرعاية الكريمة لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، تحتفل جامعة قطر في العاشر من أكتوبر المقبل بتخريج الدفعة الـ40 من طلابها (دفعة 2017).
كما سيقام حفل تخريج الطالبات برعاية سمو الشيخة جواهر بنت حمد بن سحيم آل ثاني حرم حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى، في الحادي عشر من الشهر نفسه.
وقالت جامعة قطر، في بيان صحفي اليوم، إن الاستعدادات للحفل قد بدأت منذ وقت مبكر، وإنه من المتوقع أن يبلغ إجمالي الخريجين في دفعة 2017 حوالي 4 آلاف، بينهم 3 آلاف من البنات وألف من البنين.
وأشار البيان إلى أن هذه الدفعة تحكي مسيرة تاريخية امتدت عبر عقود من الزمن، ساهمت خلالها جامعة قطر في تعزيز التنمية من خلال رفد سوق العمل المحلي بالخريجين الأكفاء، والذين بلغ عددهم حتى الآن نحو 40 ألف خريج وخريجة.
كما أكدت الجامعة تكثيف جهودها لمواصلة دورها الأكاديمي في دعم التوجه العام للدولة، والمتمثل في الانتقال إلى اقتصاد المعرفة، طبقا لرؤية قطر الوطنية 2030، وذلك من خلال الاهتمام بالبحث العلمي، وتوفير كافة التخصصات والبرامج التي يحتاجها سوق العمل المتنامي بشكل مضطرد. 
وتوجه الدكتور خالد الخنجي نائب رئيس الجامعة لشؤون الطلاب بالشكر والتقدير والعرفان لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، وذلك لدعم سموه المستمر لجامعة قطر، وللتعليم بشكل عام.. وقال "لولا دعم القيادة الرشيدة واهتمامها، لما تمكنا من تحقيق كل هذه النجاحات".
وأضاف "الدفعة الأربعون من الخريجين تأتي بعد سنوات من العمل الجاد والدؤوب الذي قامت به جامعة قطر، وحققت خلالها مراكز متميزة في تصنيف الجامعات، دوليا وعربيا، وحصلت العديد من كلياتها وبرامجها على الاعتماد الأكاديمي، كما حصلت مختبراتها وإداراتها على شهادات الجودة العالمية (الأيزو)، وهو الأمر الذي انعكس إيجابا على مستوى وكفاءة خريجي الجامعة، وهذا ما نلمسه عبر التغذية الراجعة من سوق العمل". 
وأشار الدكتور الخنجي إلى أن جامعة قطر منذ انطلاقتها عام 1977، كانت هي مؤسسة التعليم العالي الرئيسية في قطر، وهي تقدم اليوم تعليما نوعيا يواكب المعايير العالمية، وملفا بحثيا يعتبر الأسرع نموا في المنطقة، كما نجحت خلال مسيرتها في الحصول على الاعتماد الأكاديمي للعديد من البرامج والتخصصات من أفضل هيئات الاعتماد الأكاديمي العالمية.
وتقدم جامعة قطر اليوم نحو 79 برنامجا على مستوى البكالوريوس والدراسات العليا، وتضم تسع كليات هي الآداب والعلوم، والإدارة والاقتصاد، والتربية، والهندسة، والقانون، والصيدلة، والشريعة والدراسات الإسلامية، وكلية الطب، وأخيرا كلية العلوم الصحية.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.