الثلاثاء 06 شعبان / 31 مارس 2020
10:28 م بتوقيت الدوحة

البلدية تعلن عن خطة للنظافة خلال شهر رمضان

الدوحة قنا

الأحد، 21 مايو 2017
البلدية والبيئة
البلدية والبيئة
 أعلنت وزارة البلدية والبيئة عن خطة للنظافة العامة خلال شهر رمضان المبارك، تركز على الاهتمام بالمواقع الرئيسية والشوارع التجارية وأماكن الترفيه ومنطقة الكورنيش والسوق المركزي والمقصب الآلي.

وأوضح السيد سفر مبارك آل شافي مدير إدارة النظافة العامة بالوزارة أن الإدارة تولي شهر رمضان الكريم، عناية واهتماما خاصا ، بسبب الطبيعة الاستهلاكية للمواطنين والمقيمين، حيث تزداد كمية ونوعية المخلفات الغذائية عن غيرها عن بقية أيام السنة بنسبة تصل إلى 30 بالمائة، ما يحتم توفير أعداد كبيرة من الحاويات وتنظيم عمل سيارات الخدمة على مدار الساعة.
وأهابت الوزارة بالمواطنين والمقيمين المساعدة في إنجاح برنامج النظافة لهذا الشهر الفضيل من خلال تعاونهم والتزامهم معها في هذا الخصوص، وقالت إنه يمكن تقديم خدماتها المختلفة عن طريق الخط الساخن أو عبر مواقعها على وسائل التواصل الاجتماعي.
من جهة أخرى، أطلق مركز الدراسات البيئية والبلدية بوزارة البلدية والبيئة برنامجا تدريبيا متكاملا لموظفي الوزارة بالتعاون مع إدارة العمليات البيئية التابع لها ومعهد التدريب بوزارة الداخلية تحت شعار "الصحة والسلامة المهنية".
ويأتي إطلاق البرنامج من منطلق الحرص على تحقيق رؤية وأهداف وزارة البلدية والبيئة الاستراتيجية والتشغيلية، ويستهدف البرنامج جميع موظفي الوزارة دون استثناء وعلى مراحل متعددة حتى نهاية العام الجاري، وذلك من خلال الاهتمام بالسلامة والصحة المهنية في العمل حفاظا على سلامة وصحة الموظف، وسيتم في هذا الصدد توفير بيئات عمل آمنة خالية من مسببات الحوادث أو الإصابات أو الأمراض المهنية.
وفي كلمته بهذه المناسبة، قال الدكتور محمد سيف الكواري مدير مركز الدراسات البيئية والبلدية إن السلامة والصحة المهنية كمنهج علمي تستهدف تثبيت الأمان والطمأنينة في قلوب الموظفين أثناء قيامهم بأعمالهم والحـد من نوبات القلق والفزع الذي ينتابهم، وهم يتعايشون بحكم ضروريات العمل مع أدوات ومواد وآلات مختلفة.
وأوضح أنه سيتم خلال المرحلة الأولى تدريب 125 من موظفي البلديات من قبل أخصائيين في مجال الصحة والسلامة المهنية في العمل.. لافتا إلى أن المركز يسعى إلى استهداف عدد 5 آلاف موظف بحلول عام 2020.
كما تطرق إلى الأهداف العامة التي يطمح المركز لتحقيقها من خلال طرح برنامج "الصحة والسلامة المهنية في وزارة البلدية والبيئة" ومنها حماية موظفي الوزارة من الإصابات الناجمة عن مخاطر بيئة العمل.
ونوه بأن تحقيق هذه الأهداف يجب أن تبنى على التخطيط الفني السليم والهادف لأسس الوقاية في المنشآت، والإرادة النابعة من الحاجة إلى تنفيذ هذا التخطيط الفني، والتنفيذ المبني على الأسس العلمية السليمة لضمان استمرار تنفيذ خدمات السلامة والصحة المهنية.
من جهته، قال السيد مبارك سلطان الدوسري مدير إدارة العمليات البيئية بوزارة البلدية والبيئة إن البرنامج يهدف إلى توفير مجموعة من الإجراءات والقواعد والنظم في إطار تشريعي للحفاظ على الموظف من خطر الإصابة والحفاظ على الممتلكات من خطر التلف والضياع.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.