الثلاثاء 21 شوال / 25 يونيو 2019
11:10 م بتوقيت الدوحة

هاتريك

#خليفة-جاهز

#خليفة-جاهز
#خليفة-جاهز
«باسم كل قطري وعربي، أعلن عن جاهزية استاد خليفة الدولي، لاستضافة كأس العالم 2022»، بهذه العبارات العفوية والبسيطة في حجمها، الكبيرة والعميقة في معانيها، دشن حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى وقائد نهضة قطر الشيخ تميم بن حمد، استاد خليفة الدولي، ويعتبر الملعب باكورة ملاعب مونديال 2022، وبافتتاحه نثبت جاهزية قطر بإذن الله لاستضافة الحدث العالمي قبل موعده بخمس سنوات، افتتاح الملعب في هذا الموعد القياسي، أبهر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، وطالب المنتقدين أن يأتوا بأنفسهم إلى قطر، ويشاهدوا كيف تسابق هذه الدولة الزمن من أجل إخراج كأس العالم بأجمل صورة، وهذا يدعونا كقطريين أن نفتخر بشبابنا، فهم من يعمل على هذه المنجزات بدعم كبير من قيادتنا الشابة والملهمة.
في هذا العرس الرياضي، أبدع الشباب القطري في تقديم تحفة معمارية للكرة العالمية، وتميزوا في إخراجه بأبهى صورة، فقد أبهرت الاحتفالية كل من حضر للملعب، واستمتع بها كل من شاهدها خلف الشاشات، كانت احتفالية بمثابة الاختبار لقدرات شباب قطر التنظيمية، وبالفعل كانوا في الموعد، وقدموا أوراق اعتمادهم بجدارة، ونتمنى تقديم الأفضل مستقبلاً، وجميعاً سنكون معهم، داعمين لنجاحاتهم، وناصحين إن استدعى الأمر لذلك، فالجميع في قارب واحد، وهدفنا جميعاً رفع اسم قطر عالياً.
عشنا في هذا اليوم إنجازات مبهرة، وبأيدٍ قطرية خالصة، وكان عرساً فخماً، بدءاً بتشريف سمو الأمير، مروراً بتدشين استاد خليفة المونديالي، واكتملت الفخامة بوصول الريان والسد للمباراة النهائية لكأس سمو الأمير، ولا ننسى أن نشكر الجماهير التي حضرت، فقد ساهمت في خروج احتفالية التدشين بأروع حلة، وقد كانوا فاكهة المباراة الختامية لكأس سمو الأمير حفظه الله، نقول شكراً لجماهير الرهيب ولجماهير الزعيم، وأبارك لجماهير السد فوزهم بالكأس بجدارة واستحقاق، وحظ أوفر للريان في قادم البطولات.

آخر تمريرة:
كنّا نتمنى أن تكتمل فخامة النهائي بتواجد الحكم القطري في هذا المحفل، فالاستعانة بالأجنبي أعتبرها خطوة للوراء، فقد أبدع الحكم القطري في النهائيات الماضية، ويجب أن يعود لمسابقاتنا كي يعود دولياً، ودعمه محلياً سيفرضه خارجياً.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.

اقرأ ايضا

العربي ينهار!!

30 أبريل 2017

مكافحة الفساد

23 أبريل 2017

تبصمون عقب تحتجون

16 أبريل 2017