الأربعاء 13 رجب / 20 مارس 2019
01:57 م بتوقيت الدوحة

دواء جديد لعلاج التصلب العصبي المتعدد

321

نيويورك - الأناضول

الخميس، 30 مارس 2017
الدواء يعالج الشكل الأقل شيوعًا من التصلب العصبي
الدواء يعالج الشكل الأقل شيوعًا من التصلب العصبي
وافقت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية، على دواء جديد لعلاج البالغين الذين يعانون من أشكال متعددة من مرض التصلب المتعدد، بما في ذلك الشكل الأقل شيوعًا.

وقالت الهيئة في بيان تلقت الأناضول نسخة منه اليوم، إن العقار الجديد يدعى "أوكريفوس" (Ocrevus) وهو أول دواء توافق عليه الهيئة لعلاج النوع الأقل شيوعًا من المرض وهو التصلب العصبي المتعدد الانتكاسي، حيث تحدث الانتكاسات للمرضى بشكل دوري.

وأشارت الهيئة إلى أن فاعلية وسلامة العقار الجديد ظهرت بعد إجراء تجربتين على 1656 مريضًا لمدة 96 أسبوعًا.

ووجد الباحثون، أن مرضى التصلب العصبي المتعدد الانتكاسي الذين تلقوا العلاج، انخفضت لديهم معدلات الانتكاس، وتناقصت معدلات الإعاقة مقارنة مع مجموعة أخرى تناولت دواء وهميا.

وتمثلت الآثار الجانبية الأكثر شيوعا، في الحكة، والطفح الجلدي، وانخفاض ضغط الدم، والحمى، والتعب والدوار والصداع، وتهيج الحلق، وضيق التنفس، وتورم الحلق، والغثيان، وسرعة نبض القلب,

بالإضافة إلى ما سبق، فإن الدواء الجديد قد يزيد من خطر الأورام الخبيثة، وخاصة سرطان الثدي، كما ينصح مرضى عدوى التهاب الكبد "بي" بتجنب استخدام العقار.

ويُعد التصلب المتعدد، الذي يصيب 2.3 مليون شخص حول العالم، من الأمراض الالتهابية والمناعية المزمنة الخطيرة والشائعة، حيث يؤثّر على الجهاز العصبي المركزي، ويصيب الجهاز المناعي للجسم بخلل كبير، ويجعله يُهاجم نفسه، ويضر بشكل خاص الجهاز العصبي المركزي للإنسان، ويسبب خللا في الاتصال بين المخ وأجزاء الجسم المختلفة.

ويعانى مرضى التصلب المتعدد غالبًا من ضعف العضلات وخلل في التوازن وتدهور الوظائف الحركية للجسم وعلى رأسها المشي، واضطرابات الرؤية، وقد يؤدى أحيانًا إلي الشلل، وتظهر غالبًا الأعراض الأولية للمرض في المرحلة العمرية من 20 إلى 40 عامًا، وهو يُهاجم النساء بشكل أكبر من الرجال بمعدل 3 أضعاف.

ك.ف
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.