الخميس 20 ذو الحجة / 22 أغسطس 2019
04:09 م بتوقيت الدوحة

مرمى قلم

سنة كبيسة على الوكرة

سنة كبيسة على الوكرة
سنة كبيسة على الوكرة
الكل بات يسأل هل دخل «الوكرة» غرفة العناية المشددة؟! فالنواخذة يمرون اليوم بأزمة خانقة، ومحنة تتطلب أن يعمل الجميع في النادي على الالتفاف حول الوكرة، حيث بدأت مرحلة العد العكسي تنذر بتحول الموج الأزرق لدوري المظاليم. ولنا أن ندرك حقيقة الموقف الصعب الذي يكتنف أروقة النادي الوكراوي، فقد بات في موقف لا يحسد عليه، وهو سيجد نفسه أمام خيار وحيد لا ثاني له، يكمن بالفوز في المباريات الثلاث المتبقية، مع انتظار الدعوات، وأن تخدمه نتائج الآخرين، لأن مصيره لم يعد بيده كما كان الحال قبل عدة مراحل، والعصا السحرية ليست بقبضة اليعقوبي، وغير ذلك يعني وداع الوكرة «جنة» دوري النجوم، ودخول «النفق المظلم» الذي لم يمر به أنصاره من قبل، ولا يريدون أن تكون سنة 2017 «كبيسة ومؤلمة « عليهم، وأن تكون الوكرة معقل النواخذة خارج حسابات دوري النجوم في الموسم المقبل.
لا نريد العزف على وتر العواطف، ولا نقف لنبكي الآن على الأطلال ونتذكر الأيام الخوالي التي ولّت، بل يتوجب أن يجلس على طاولة الإنقاذ كل محب لهذا النادي، وكل من ينتمي للوكرة، سعياً للتشبث ببصيص الأمل الذي لا يزال ممكناً -على الأقل نظرياً-، والموازين قد تتغير في الأمتار الأخيرة لدورينا، وقد يلطف القدر بالفريق كما حدث في المواسم الأخيرة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.

اقرأ ايضا

زامر الحي لا يطرب

19 سبتمبر 2017

كواليس الميركاتو

23 يونيو 2017