الثلاثاء 16 رمضان / 21 مايو 2019
10:44 ص بتوقيت الدوحة

ترامب الرئيس في أول تصريحات رسمية له: سنحارب «داعش» لا بشار

متابعات

السبت، 12 نوفمبر 2016
أرشيفية
أرشيفية
أكد الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، أن أولوية سياسته ستعتمد على محاربة الإرهابيين حول العالم، خاصةً مقاتلي تنظيم الدولة، لا على استهداف إسقاط رئيس النظام السوري بشار الأسد.

وقال ترامب -في أول حوار بعد انتخابه رئيسًا للولايات المتحدة، نشرته صحيفة "ذي وول ستريت جورنال"، اليوم السبت إن وجهة نظره حيال سوريا تختلف عن وجهة نظر "الكثير من الآخرين"، مشيرًا إلى أنه يفضل الابتعاد عن سياسة سلفه باراك أوباما، التي ترتكز على إيجاد جماعات معارضة معتدلة لدعمها في سوريا.

وأضاف أنه يرى ضرورة تأييد كل من يكافح تنظيم الدولة الذي "يريد التخلص منه"، قائلًا: "نحن نؤيد الآن الثوار السوريين لكننا لا نفهم مَن هؤلاء".

وأشار ترامب إلى أن محاربة الولايات المتحدة لبشار الأسد ستؤدي إلى الصراع مع موسكو، وهو ما لا يستهدفه.

م.ن/م.ب
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.