الخميس 06 صفر / 24 سبتمبر 2020
02:16 م بتوقيت الدوحة
alarb

مها محمد

مها محمد

آيا صوفيا تتنفس من جديد

في يوم حزين لأعداء أردوغان ولا أقول الإسلام حتى لا نقع في النيات، وبعد طلب من الشعب التركي وقّع عليه ما لا يقل عن 18 مليون تركي، وبحكم من الحكمة تم إعادة أيا صوفيا إلى كونها مسجد، وعاد نداء التوحيد يبعث الحياة فيها من جديد، ويتردد من مآذنها التي أُسكتت لقرون، ولأول مرة منذ سقطت الخلافة بعد أن ظلت متحفًا لا روح فيه بعدما كانت مسجداً يقصده المصلون لأكثر من أربعة قرون.
15 يوليو 2020 09:49 م
اقرأ التفاصيل

مع أو ضد شبابنا وقضايا الساعة

من الأمور التي استرعت انتباهنا مؤخراً، قضية تُتداول منذ أسابيع عبر منصات التواصل الاجتماعي بين فئات مختلفة من الشباب، وتدور حول جواز أو عدم جواز التلفّظ بكلمة عنصرية كانت تُستخدم ضد العبيد في أميركا كنوع من الإهانة والتعذيب زمن العبودية الغابرة. البداية كانت بمقطع من «سناب شات»، تحدّث فيه أحد مشاه
01 يوليو 2020 02:47 ص
اقرأ التفاصيل

رسالة لوزارة الثقافة

توجّهت وزارة الثقافة، مؤخراً، في خطتها السنوية في ما يتعلّق بأنشطة المراكز الثقافية والنسائية التابعة لها، إلى إيقاف كل ما يُعتبر نشاطاً دينياً تقريباً؛ كإيقاف حلقات تحفيظ القرآن، والمحاضرات الدينية والدعوية التي تقدّمها داعيات متخصّصات تابعات لوزارة الأوقاف، وكما وصلنا بعذر عدم التخصص، وكون هذه الأ
24 يونيو 2020 02:41 ص
اقرأ التفاصيل

مقتل فلويد والقادم لأميركا

ربما هي العشرون دقيقة التي أشعلت كل تلك الحرائق، ونحن نرى ببطء كيف كان يحتضر جورج فلويد تحت ركبة قاتله رجل الأمن. أكاد أجزم أن الكثيرين لم يتحمّلوا رؤية هذا الفيديو، بما فيه من قهر وظلم لرجل مقيّد عاجز عن الدفاع عن نفسه، ولأن المشهد مصوّر يتكرّر كلما ضغطنا على الشاشة، ونحن نشعر أيضاً بالعجز عن مساعد
03 يونيو 2020 02:50 ص
اقرأ التفاصيل

التشويش الحاصل في مسألة «كورونا»

بعد أن ساهمت العولمة في نشر «كورونا» عبر وسائل السفر، تساهم مجدداً في تشويش وعي الناس وقناعاتهم في ما يخصّ «كورونا»، عبر وسائل التواصل والبرامج الإخبارية، حتى ليبدو أن هناك هُوّةً ما، بين الإجراءات التي اتُّخذت مؤخراً للحدّ من انتشار فيروس «كورونا» من قِبل الحكومات، وبين مفهوم العديد من الناس وقناعا
27 مايو 2020 02:46 ص
اقرأ التفاصيل

نظرة للمتضررين مادياً من «كورونا»

لا يخفى على أحد أن توقف أغلب الأنشطة الاقتصادية بسبب الإجراءات الاحترازية ضد وباء «كورونا» كانت له آثار سلبية وسيئة على أصحاب الأعمال الخاصة، أو المشاريع الفردية، حيث خسر كثيرون أعمالهم أو العائد المادي الذي كانوا يحصلون عليه مقابل هذه الوظائف، خاصة الوافدين الذي وجدوا أنفسهم في هذا الوضع المادي الص
20 مايو 2020 03:04 ص
اقرأ التفاصيل

نجاحات.. وملاحظات كورونية

أتساءل مع كل مقال أكتبه هذه الأيام: هل يجب أن أكتب عن «كورونا» أيضاً؟ حتى في رمضان؟ وكأننا ما عدنا نستطيع التفكير في أي شيء إلا تحت مظلته؛ لكن كما يبدو فقد سقطت الكثير من أستاره، وبدأت تتكشّف لنا أغلب أسراره، وأصبح العالم يعرف بشكل كبير أيّ عدو يقاتل، وإن كان ذلك من دون سلاح حقيقي أو مصلٍ قاتل له.
06 مايو 2020 02:53 ص
اقرأ التفاصيل

خواطر في زمن «الكورونا»

كما قلنا في الأسبوع الماضي، يبدو أننا خرجنا من مرحلة الصدمة إلى مرحلة التأقلم والتكيف مع «كورونا» الخطير، الذي قلب العالم رأساً على عقب اقتصادياً، ووجودياً، ونفسياً، وعقلياً. «كورونا» أبرز القوى العظمى وكأنها هياكل تتآكل، وأطفال يتصارعون على البقاء، خاصة مع حاكم كترمب الذي كان من سوء حظ أميركا تواج
22 أبريل 2020 03:39 ص
اقرأ التفاصيل