الأربعاء 13 رجب / 20 مارس 2019
02:10 ص بتوقيت الدوحة
alarb

محمد رحيم المحمدي

كاتب كويتي
لا يمكن أن يكون ما يجري أمراً طبيعياً، ولا يمكن أن تُفسر الأحداث الحاصلة من حولنا على أنها مجرد إشكالات سياسية عابرة كسابقاتها، تُخلق وتُوأد في محيطها، ما يحدث مختلف تماماً، خارج نطاق المعقول، يكاد لا يخلو بلد أو مدينة أو زقاق شرق أوسطي من بؤر ملتهبة تغلي، لا تلبث أن تهدأ حتى تشتعل أزمة جديدة مخلّفة
21 أكتوبر 2018 08:30 ص
اقرأ التفاصيل
أن تتعرض لوصلة كذب رخيص من أحد الأشخاص لاعبي الأدوار الثانوية على خشبة مسرح حياتك -ولأي سبب كان- هو أمر وارد ووارد جداً، فالأمر لا يعدو كونه تصرفاً فردياً مقيتاً، ولكن أن تنشئ مؤسسة بقضها وقضيضها لامتهان الكذب بميزانيات سنوية ضخمة، وبإشراف جهات رسمية، وبمديرين بربطات عنق ورؤساء أقسام وعاملين، ومقابلات شخصية لتوظيف كذابين جدد، ومراكز تدريب، لتعلم أحدث ما توصل إليه العقل البشري من أساليب وفنون الكذب والخداع المختلفة، فهذه ظاهرة تستحق أن يقف المرء عندها.
09 أغسطس 2017 09:19 ص
اقرأ التفاصيل