الخميس 16 شوال / 20 يونيو 2019
10:43 م بتوقيت الدوحة
alarb

محمد حسن المريخي

.

عما نداري القلوب

نداري القلوب عن: الشرك والكفر الذي هو أقرب إلى الإنسان اليوم من أي وقت مضى، فالشرك والكفر اليوم أقرب إلى الناس من ذي قبل، فقد تجرأت الناس، وركبوا الصعب، وخاضوا في المحرمات، وتوغلوا فيها، وتعدوا حدود الله إلا من رحم الله. عن ابن عباس في قول الله عز وجل: «فلا تجعلوا لله أنداداً» قال الأنداد: هو الشرك
16 يونيو 2017 07:01 ص
اقرأ التفاصيل

لماذا نداري القلوب

- لأن صلاح الأبدان وفسادها متوقف عليها: يقول رسول الله –صلى الله عليه وسلم-: «ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله، وإذا فسدت فسد الجسد كله، ألا وهي القلب» متفق عليه. - لأنها تُظلم وتنتكس وتنقلب وتعمى: رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول: «تعرض الفتن على القلوب كالحصير عوداً عوداً، فأي
15 يونيو 2017 12:00 ص
اقرأ التفاصيل

مُداراةُ القلوب

المداراة المحافظة والحماية والصيانة والإحاطة والحراسة، يقول ابن الأثير: «رأسُ العقَل بَعْدَ الإيمانِ بالله مُدَارَاةُ النَاسِ، المُدَارَاة غيرُ مهموزٍ مُلايَة الناس وحُسنُ صُحْبَتهم واحْتِمَالُهم لئلا يَنْفِرُوا عنك وملاينتهم. مختار الصحاح مادة «درى «. وفي الحديث الصحيح عن العباس بن عبد المطلب أنه
14 يونيو 2017 12:05 ص
اقرأ التفاصيل

التوبة في شهر التوبة (3)

يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إن الله عز وجل يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار، ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل حتى تطلع الشمس من مغربها). رواه ومسلم. وأعلم بذلك كله فأخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن الله تعالى يفرح بتوبة عبده وعودته إليه أشدُّ من فرحة الأم بعودة ولدها الذي ضاع عنها ثم وجدت
13 يونيو 2017 12:06 ص
اقرأ التفاصيل

التوبة في شهر التوبة (2)

لو تتبعنا السنة المطهرة لوجدنا أن رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم يحذرنا من الذنوب ويهول من تبعاتها وعواقبها، فيقول: {يا أمة محمد والله ما من أحد أغيرُ من الله أن يزني عبدُه أو تزني أمتُه، يا أمة محمد والله لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلا ولبكيتم كثيراً}. رواه البخاري ومسلم. قال ابن حجر: أي لو تعل
12 يونيو 2017 12:01 ص
اقرأ التفاصيل

التوبة في شهر التوبة (1)

- شهر رمضان أوله رحمة، وأوسطه مغفرة، وآخره عتق من النار، فهو شهر المغفرة والتوبة، وهو الفرصة العظيمة للتوبة والتخلص من الذنوب، شهر التوبة فيه مفتوحةٌ أبوابها، أحاطت بالعباد فيه ثلاثُ منح كريمات: الرحمةُ والمغفرةُ والعتقُ من النيران، ليتزودوا من هذه المنن، ويستغلوا هذه المنح. - ومتى استشعر المرء خط
11 يونيو 2017 12:04 ص
اقرأ التفاصيل

صلاة التراويح والقيام (3)

- كسل الشباب عنها وحرص كبار السنِّ عليها: وهذا ملاحظ مجرب، فالشباب -إلا من رحم الله منهم- يعجز عن مواصلة الصلاة، بينما يداوم الكبير ذو الشيبة عليها كاملةً، فلا ينصرف حتى ينصرف الإمام، الذي يدريكم أن الأرواح هي التي تصلي والأبدان تبع لها، فهذا مع كبر سنِّه وضعف بدنه يكملها، وذاك مع قوة بدنه، وحداثة
10 يونيو 2017 12:11 ص
اقرأ التفاصيل

صلاة التراويح والقيام

الخطأ البعض: وهناك خطأ يرتكبه البعض هداهم الله تعالى من المصلين فيصلون مع الإمام وينصرفون قبل أن ينصرف من صلاته يعني الانتهاء من الركعات التي يصليها كل ليلة، فحتى تظفر بثواب قيام ليلة كاملة اصبر نفسك مع الإمام حتى ينتهي، وإذا تعذر البعض بتطويل بعض الأئمة في التراويح فليبحث المرء عن مسجد يطيقُ الصلاة
09 يونيو 2017 07:18 ص
اقرأ التفاصيل