السبت 17 ذو القعدة / 20 يوليه 2019
10:19 ص بتوقيت الدوحة
alarb

ريم آل عاطف

.

تباريح أنثى معلّقة

تحتضن الأمل تارة ويحتضنها الألم تارات! تتدثر بأحلام قديمة فيدثرها الواقع المرير! تحيط نفسها بالرضا والرجاء وأماني القلب الحزين، فتحيطها معاني القسوة والجفاء، وتحيق بها أحاسيس الوحدة والحرمان! إنها الأمنيات المعلقة لأنثى تم تعليقها ونسيانها على هامش الحياة. أنثى شاء لها الرب المقدر أن ترتبط بمن ل
01 سبتمبر 2016 12:58 ص
اقرأ التفاصيل

روايات أدبية أم مشاهد إباحية؟!

إن استهوتك النجومية، وأغوتك إغراءات الشهرة والحضور، وأردت انتقالا مبهرا من الهامش إلى العمق والصدارة.. فاكتب رواية! ثم إمعانا في الإثارة والتأثير واستقطاب الأضواء والأموال، اجعل روايتك مسرحا للابتذال والاقترافات الآثمة، ومرصدا لالتقاط سوءات المجتمع وتتبع عوراته، والإيغال في تصوير رذائله وزواياه الم
25 أغسطس 2016 12:55 ص
اقرأ التفاصيل

هموم الفتيات

حياةُ الفتيات وواقعهن، جرحٌ نازفٌ مكشوف في جسد الأسرة والمجتمع. ورغم عمقه الغائر وألمه الثائر، لا نزال ننكره، ونتجاهله، ونتغافل عنه.. ولكن إلى متى؟! همومُ الفتيات: مشكلاتٌ نفسية وصحية وفكرية، أزماتٌ أخلاقية واجتماعية، وضياع، وحيرة، وانفعالات عاطفية لا تستقر أو تهدأ. واقعٌ مؤلم! تقصيرٌ ديني في الف
18 أغسطس 2016 01:04 ص
اقرأ التفاصيل

عش هانئاً.. فربك مقسم الأرزاق والأقدار!

قد نقضي أمدا طويلا في السعي لاستيفاء حاجياتنا ورغباتنا واستكمال ما ينقصنا, فتضيع من أيدينا الكثير من لحظات ومعاني الأُنس والاستمتاع بما لدينا. نبحث بعيدا عن المزيد من السعادة والجمال ولذائذ الحياة, فنفوّت على أنفسنا التركيز على محيطنا والنظر القريب السهل لما هو أمامنا مباشرة! لا يقتصر الجهل وعمى ا
11 أغسطس 2016 05:48 ص
اقرأ التفاصيل

أولوياتنا واحتضار العلاقات!

عجيبة هذه الدنيا! نعشقها، نحرص عليها. نسعى وراءها. بقدر ما نخشاها ونشكو قسوتها واستبدادها. ‏تسرقنا -في غفلة منا- طموحاتنا الدائمة وأهدافنا البعيدة. عن محيطنا بل حتى عن أنفسنا! ‏ننشغل بملاحقة تطلعاتنا وتحقيق رغباتنا فننفصل عن واقعنا أو نهمله. وفي زحمة المسير ننسى الكثير! الكل يتوق إلى النجاح والتم
04 أغسطس 2016 05:53 ص
اقرأ التفاصيل

لك الله أيها الرجل!

لقد أسهمت حركات التحرير والمساواة وجمعيات حقوق المرأة بمؤتمراتها وأنشطتها الواسعة وضجيجها الإعلامي في تأنيث المجتمع وتعزيز تقسيمه وشطره إلى معسكرين، وبالتالي إذكاء روح الصراع والتنافس الذميم بينهما. نتكلم عن البطالة. الفقر. الحرمان. العنف. الحزن.. وغير ذلك من أشكال المآسي فلا يخطر بالبال إلا الأنثى
28 يوليه 2016 05:25 ص
اقرأ التفاصيل

مشاريع النهضة، وبناء الإنسان

لنجاح مشاريع النهضة لا بد أن يأتي بناء الإنسان أولاً! لأنه المكوّن الرئيسي والمحرك الأساسي في عملية التنمية، وكلما قامت استراتيجيات الدول على استهداف الفرد بالاهتمام الأولي وتأهيله وتوفير سبل الارتقاء أمامه والاستثمار في تعليمه وتدريبه على مستوى عال كان ذلك من أهم ما يعزّز نجاح خطط التنمية الوطنية
21 يوليه 2016 05:15 ص
اقرأ التفاصيل

منع الاختلاط حق المرأة الشرعي والإنساني!!

إن من أعظم حقوق المرأة: أن تتلقى تعليمها وتمارس وظيفتها في جو مريح آمن، بعيدا عن مشقة التكلف والاحتراز في اللباس والحديث والحركة التي تُضطر إليها في حال حضور الرجل، وبعيدا عن أجواء الضغوطات، المقارنات، التشتيت العاطفي، الابتزاز، الاستغلال. إذ كيف يمكن للمسلمة الالتزام الصحيح بأوامر ربها وتوجيهاته ع
17 يوليه 2016 02:57 ص
اقرأ التفاصيل