الموظفون استفادوا من زيادة %60 في رواتبهم بأثر رجعي

هيام السويدي مديراً عاماً لـ«الشفلح»

الأحد، 30 سبتمبر 2012 12:00 ص
هيام السويدي مديراً عاماً لـ«الشفلح»
هيام السويدي مديراً عاماً لـ«الشفلح»

عين رئيس مجلس إدارة مركز الشفلح سعادة السيد حسن علي بن علي، السيدة هيام ناصر السويدي مديرا عاما بالوكالة للمركز، خلفا للسيدة سميرة ميرزا قاسمي التي أعفيت من مهامها وأحيلت إلى وظيفة أخرى. وحسب مصادر «العرب» فإن السيدة هيام السويدي ستباشر عملها يوم 1 أكتوبر. وكانت السويدي قد بدأت العمل في المركز منذ 2004، وهي حاصلة على شهادة ماجستير من جامعة جون هوكينز بالولايات المتحدة الأميركية في التربية الخاصة بدرجة امتياز، وتحضّر حاليا لنيل شهادة الدكتوراه في التكنولوجيا الخاصة وإدارة مؤسسات التربية الخاصة، ومشهود لها بالخبرة والتفاني في العمل. إلغاء إدارة الموازنة وأشارت مصادر «العرب» إلى أن المركز ألغى إدارة الموازنة وألحقها بوحدة الشؤون المالية، ويجري العمل حاليا على وضع خطة استراتيجية للعمل الإداري والمالي بصفة عامة للمؤسسة والمراكز التابعة لها «بودابست بودي» و«الطب الجيني» و«معهد النور»، ثم تم صرف زيادة %60 بأثر رجعي للقطريين أسوة بالموظفين في الوزارات والهيئات الحكومية. أقسام جديدة وقالت مصادر «العرب» إن هذه التعيينات جاءت مكملة للتعيينات الجديدة التي شهدتها المؤسسة والمراكز التابعة لاسيما في الهياكل الإدارية التي شملت دمج عدة إدارات وإنشاء أقسام جديدة، كذلك تعيين عدد من الكفاءات القطرية من ذوي الخبرة في العمل الإداري وعدد من الشباب القطري الواعد من الجامعيين وحملة الثانوية العامة، وهي التغييرات التي جاءت في إطار سعي سعادة السيد حسن علي بن علي رئيس مجلس إدارة مؤسسة الشفلح لتنفيذ استراتيجية المؤسسة لتطوير الأداء وزيادة فاعلية العاملين في كافة قطاعات المؤسسة، وتعزيز السعي الحثيث من مؤسسة الشفلح على توفير فرص العمل المميزة للمواطنين للمشاركة في مسيرة النهضة والتنمية الشاملة تحت قيادة حضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير البلاد المفدى. الشؤون الإدارية وبدأت هذه التغييرات من الإدارة المالية والإدارية والموارد البشرية التي جاءت ضمن الاستراتيجية الموضوعة منذ عدة أشهر لرفع كفاءة مؤسسة الشفلح بصفة خاصة، وضمن المتابعة الحثيثة واليومية من سعادة السيد حسن علي بن علي، كما جاءت ضمن جهود التقطير التي تبذلها المؤسسة ويحظى الشباب القطري فيها بفرصة الإسهام في مسيرة المؤسسة والمراكز التابعة لها نحو آفاق جديدة من التطور والنجاح. وأكد مصدر في المركز أن هذه التغييرات أكدت على تنفيذ استراتيجية طويلة المدى ترمي إلى التركيز على جوانب الكم والنوع في عملية توظيف القطريين، ودخلت هذه الاستراتيجية حيز التنفيذ الكامل خلال الأيام الماضية مما أوجد حالة من الاستحسان بين كافة العاملين في مؤسسة الشفلح الذين شعروا أن تلك التغييرات قد عادت بشكل إيجابي على خلق حالة إيجابية انعكست على سير العمل بسهولة ويسر، إضافة إلى الاستقرار الوظيفي. دعم التقطير وأكد المصدر أن تلك التغيرات والتعيينات تعد مساهمة في خطة التقطير التي تسعى إليها الدولة في إطار رؤية قطر الوطنية 2030 التي تسعى إلى أن تكون قطر دولة متقدمة قادرة على تحقيق التنمية المستدامة وعلى تأمين استمرار العيش الكريم لشعبها جيلا بعد جيل، وكذلك جذب وتطوير وتحفيز واستبقاء المواطنين المؤهلين لتحقيق أهداف التقطير التي يؤكد عليها سعادة رئيس مجلس الإدارة. وأوضح المصدر أن استراتيجية الشفلح في توظيف القطريين تستند على عنصرين رئيسين: الأول توظيف المهارات والكفاءات عالية التدريب والمتحفزة للإبداع في قطاع جديد من خلال استقطاب عناصر ذات خبرة وكفاءة، والثاني توظيف الشباب حديث التخرج ممن لديهم طموح وقدرة على الارتقاء بالخدمات التي تقدمها الإدارات، لافتا إلى أن هذه الهيكلة هدفت إلى زيادة الرضا الوظيفي وتحقيق الذات عند الموظفين إلى أعلى قدر ممكن، وإيصال سياسات الموارد البشرية إلى جميع الموظفين في المؤسسة. وأكد المصدر أن المؤسسة حريصة على تقديم برامج تدريب وتطوير العاملين بها بشكل دائم حيث إن تطوير الكوادر الوطنية يعتبر من أهم أولوياتها. أبرز التغييرات ومن أبرز التغييرات المشار إليها تعيين السيد جبر بن عبدالله العطية مديرا لإدارة الشؤون الإدارية والمالية، إذ يعد جبر العطية من الكفاءات الوطنية المميزة، ولديه خبرة كبيرة في العمل تصل إلى أكثر من 15 عاما بين وزارة شؤون الخدمة المدنية والإسكان والأمانة العامة لمجلس الوزراء. وتتكون إدارة الشؤون المالية والإدارية بمؤسسة الشفلح من أقسام الشؤون الإدارية وقسم الشؤون المالية وقسم الموارد البشرية، بينما تشمل الإدارة الوحدات التالية: الرواتب والأجور، ووحدة المعاملات الذاتية، ووحدة التعيينات، ووحدة الخدمات العامة، ووحدة الشؤون الإدارية، ووحدة الحسابات، ووحدة الموازنة. كما تم تعيين السيد مشلش الخيارين رئيسا لوحدة الشؤون المالية، والسيد سعيد الشاوي رئيسا لوحدة الرواتب والأجور، وسيتم توظيف العديد من الكفاءات القطرية حسبما أسرت به مصادرنا حتى تتواصل المسيرة التي بدأت ثمارها تظهر بشكل علني، إذ يشهد المركز عملية تقطير مسبوقة نالت رضا الكثيرين. خدمة المجتمع وتم تأسيس مركز الشفلح للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة استجابة لتوجيهات صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر المسند رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، وتلبية لمطالب المجتمع القطري لإنشاء مركز متخصص للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، حيث عهد إلى لجنة ذوي الاحتياجات الخاصة إنشاء المركز الذي يهدف إلى توفير الخدمات التربوية والتأهيلية والاجتماعية والصحية للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، وتقديم خدمات الدعم والإرشاد الأسري لعائلات الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة بما فيها الإرشاد الفردي والجماعي، والمساهمة في التوعية المجتمعية بالنسبة للتعامل مع الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، ولتقبل وإدراك طبيعة الإعاقة، وإعداد الكوادر الوطنية المتخصصة في هذا المجال، والسعي من أجل إيجاد وتطوير تشريعات وقوانين تؤكد على ضرورة إعطاء الفرصة لتوفير خدمات تربوية وتعليمية مناسبة للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة. ويقدم مركز الشفلح الخدمات التربوية والتأهيلية للأطفال لكلا الجنسين من سن الولادة إلى سن الثامنة عشرة بجميع فئات الإعاقة، وتشمل الإعاقة العقلية (التخلف العقلي بجميع درجاتها)، والإعاقة الحركية والتوحد وبطء التعلم، ومن برامجه وخدماته برنامج دعم الأسرة وتوعية المجتمع، وبرنامج التعليم المدرسي، وبرنامج التوحد، وبرنامج الهيئة المهنية والتأهيل المهني، والخدمات التأهيلية المساندة، وخدمات التشخيص والتقييم.

  • تعليقات الفيس بوك
  • تعليقات العرب

لا يوجد تعليقات على الخبر.