حمد بن جاسم يبحث العلاقات مع نائب الرئيس الإيرانيالعرب الجامعة العربية ترحب بجهود قطر وتركيا في إطلاق سراح الإيرانيينالعرب صبرا لـ «العرب»: نشكر وساطة قطر للإفراج عن المعتقلين السوريينالعرب تدشين جمعية الصداقة البرلمانية القطرية - البيروفيةالعرب وزارات ومؤسسات حولت الشبكات الاجتماعية لـ «لوحة إعلانات»العرب باحث يدعو لاستخدام الحوسبة الاجتماعية في التعليم العاليالعرب قانونيون مصريون: احتمالات براءة مبارك والعادلي كبيرةالعرب زوجات السفراء يتعرفن على الشفلحالعرب الخارجية الفلسطينية تعتمد اسم «دولة فلسطين» في معاملاتهاالعرب تظاهرة أمام القنصلية الفرنسية في أربيلالعرب حاكم «باريناس»: شافيز لم يدخل في غيبوبةالعرب العطية: قطر دعمت اللاجئين السوريين بـ 150 مليون دولارالعرب «إعلان الدوحة» يدعو لبناء شبكة دولية لمؤسسات الحوار والمناظراتالعرب «العرب» سباقة في التواجد والتفاعل مع قرائها على «تويتر»العرب «الأعلى للتعليم» يقيّم جودة المصادر التعليميةالعرب سعود ينتقد قلة الاهتمام بالتناظر في مؤسسات التعليمالعرب البشير: السودان لن ينسى وقفة قطر الصادقةالعرب 300 خبير عالمي بمؤتمر زراعة الكبد الخميسالعرب العلم أهم وسائل تمكين النساءالعرب «نيوتن»: خرافات الشعوب تدرس بجميع مدارس المنهج البريطانيالعرب تدشين الاستراتيجية الوطنية للسلامة المروريةالعرب تطبيق قانون المرور ساهم في خفض الوفياتالعرب 1.2 مليار ريال ميزانية تقديرية لتنفيذ الاستراتيجيةالعرب سيدا يتمنى انضمام الأكراد لمشروع الائتلاف السوريالعرب

المرضى على لائحة الانتظار في مستشفى حمد.. والموعد الأقرب بعد 8 أشهر

عمليات تكميم المعدة تلقى إقبالاً من المواطنين والنساء في المقدمة

  • Share |
  • أرسل إلى فيسبوك
  • أرسل إلى تويتر
  • save article
  • print article

الدوحة - هناء الرحيم | 2013-01-14

عمليات تكميم المعدة تلقى إقبالاً من المواطنين والنساء في المقدمة عمليات تكميم المعدة تلقى إقبالاً من المواطنين والنساء في المقدمة عمليات تكميم المعدة تلقى إقبالاً من المواطنين والنساء في المقدمة عمليات تكميم المعدة تلقى إقبالاً من المواطنين والنساء في المقدمة عمليات تكميم المعدة تلقى إقبالاً من المواطنين والنساء في المقدمة
«بعد أن شاهدت أحد أصدقائي انخفض وزنه حوالي 44 كجم بعد سبعة أشهر من إجرائه عملية تكميم المعدة، جلست معه لأستفسر منه عن التفاصيل، وقررت بعد ذلك أن أجري العملية». هذا القرار اتخذه ناصر اليافعي بعد أن باءت جميع محاولته في تخفيض وزنه الزائد الذي بلغ 123كجم بالفشل. «لقد اتبعت الكثير من الحميات الغذائية وعدة أنواع من الريجيم، ولكن كلما نزل وزني 10كجم كان يعود ويزيد من جديد فأصاب بالإحباط. لقد مللت من الريجيم الذي لا ينتهي ونتائجه غير المضمونة»، كما حسب قول ناصر. ويضيف: «فأصررت على إيجاد حل نهائي للمشكلة وإجراء عملية التكميم».

ناصر واحد من الكثيرين الذين أقبلوا على عمليات تكميم المعدة بعد أن ضاقوا بأوزانهم، وقرروا اللجوء إلى العمليات الجراحية لحل مشكلة السمنة لديهم، ومما شجعهم أكثر على ذلك النتائج السريعة والملحوظة على كل من أجرى العملية، لدرجة أن أقرب موعد لإجراء عملية تكميم المعدة في مستشفى حمد العام ليس قبل ثمانية أشهر، وهذا إن دل على شيء إنما يدل على الإقبال الكبير جدا على هذه العملية.
ويؤكد ناصر هذه المعلومة، مشيرا إلى أنه فضل إجراء العملية في قطر فتوجه إلى مستشفى حمد العام، حيث إن عملية تكميم المعدة تجرى للقطريين مجانا «لكنني فوجئت بالإقبال الكبير على العملية حيث تم وضعي على لائحة الانتظار وأعطوني موعدا بعد 8 أشهر». ونظرا لاستعجال ناصر قرر إجراء العملية في مستشفى خاص رغم التكلفة الكبيرة التي بلغت 50 ألف ريال، ويحسب ناصر توقعات بأن ترتفع كلفتها في المرحلة المقبلة إلى 70 ألف ريال نظرا للإقبال الكبير على عمليات تكميم المعدة، لافتا إلى أن المستشفى الذي أجرى فيه العملية كان يجري في اليوم الواحد حوالي 8 عمليات تكميم معدة، مما يدل على كفاءة المستشفى في مثل هذا النوع من العمليات.
أجرى ناصر العملية التي استغرقت 45 دقيقة ويؤكد أنه لم يعاني إلا من آلام الجروح، وبعد يومين خرج من المستشفى ومارس حياته بشكل طبيعي، فكان يزور الطبيب كل أسبوع بعد العملية مباشرة ومن ثم كل أسبوعين وبعد ذلك كل شهر مرة. ويشير ناصر إلى أن وزنه قبل العملية كان 123كجم، وبعد شهر من إجرائها نزل وزنه 15كجم «وحاليا يبلغ وزني 98كجم»، مضيفا أن العملية تمكن المريض من التحكم بنفسه عند الأكل وتقنن الكمية التي يأكلها.
وبعد النتائج الإيجابية التي لمسها بعد إجرائه العملية يؤكد ناصر أنه لم يندم أبدا على إجرائها، بل وينصح كل من يعاني السمنة بإجرائها. ويقول إنه تم استئصال %90 إلى %85 من معدته، لافتا إلى أن العملية إذا لم تترافق مع حمية غذائية كأن الشخص لم يفعل شيئا.
يقول ناصر إن نفسيته تغيرت كثيرا بعد إجرائه العملية وانخفاض وزنه إلى حد كبير الأمر الذي شجعه على مواصلة المشوار، واللافت في الموضوع بحسب ناصر أن ثمانية من أصدقائه أجروا العملية بعد أن عاينوا نجاح حالته.

السمنة مرض
ومن وجهة نظر طبية يقول الدكتور محمد العمادي استشاري الجراحة العامة والمناظير في مستشفى العمادي إن عملية تكميم المعدة تقع ضمن الجراحات العلاجية بالدرجة الأولى قبل أن تكون تجميلية، لافتا إلى أن السمنة مرض متواجد بصورة واسعة على مستوى العالم، وله مضاعفاته وتأثيراته السلبية على الجسم. ويعتبر أن الجانب التجميلي هو أحد الفوائد الناتجة بعد التخلص من السمنة، فمن الطبيعي بعد نزول الوزن أن يكون المظهر الخارجي أجمل وأرشق.
ويشرح الدكتور العمادي لماهية عملية تكميم المعدة التي تشمل إزالة من %70 إلى %80 من المعدة، أي أن المعدة المتبقية هي تقريبا ربع المعدة الأصلية، ويتم ذلك عن طريق المنظار الجراحي ووسائل حديثة تستخدم في عملية القص والتدبيس كأجهزة الستيبلر، بالإضافة إلى طبقات نسيجية خارجية واقية حول مكان القص. إضافة إلى ذلك فإننا نقوم بخياطة وقائية لإغلاق مكان القص بواسطة شحوم البطن.
إيجابيات العملية وسلبياتها
ويرى أنه من أهم إيجابيات العملية الانخفاض السريع للوزن مع عدم الإحساس بالجوع، والتخلص من السمنة ومضاعفاتها، أما سلبياتها فيوضح أن هناك مضاعفات عالمية مثل التسريب والنزيف، وهي لا تتجاوز نسبة %1 %4، ومن الممكن التعامل معها وحلها في اليوم الأول أو الثاني بعد العملية أو الأيام التالية، مضيفا أن التعامل معها يتم بخياطة وإغلاق الجزء المفتوح من المعدة عن طريق عملية ثانية. ويؤكد على أهمية خروج المريض من المستشفى سليما بعد أن تمت معالجة كل المضاعفات إن حصلت فهي نادرة جدا.
ولا ينفي أن هناك أعراضا بسيطة بعد العملية كالغثيان والتقيؤ الذي ممكن أن يحصل أول أيام العملية ويعالج عن طريق الأدوية، لافتا إلى أن هنالك أيضا مضاعفات ممكن تلافيها كنقص الفيتامينات وذك بإعطاء بعض الفيتامينات، رغم أن عملية القص من الناحية العلمية لا تؤدي إلى نقص فيتامينات لأن مسار الأكل وامتصاصه يكونان سليمين.
وعن مدة العلاج التي يحتاجها المريض بعد العملية يشير د.العمادي إلى أنه يحتاج إلى أقل من أسبوع لاستعادة نشاطه وممارسة فعالياته اليومية.
وحول عدد الكيلوجرامات التي مفترض للمريض أن يخسرها بعد العملية والمدة الزمنية لذلك، يشير إلى أنه لا يوجد معيار دقيق لذلك؛ لأن انخفاض الوزن يعتمد بالدرجة الأولى على سرعة حرق الدهون وهي تختلف من شخص إلى آخر، وكذلك كيفية التزام المريض بإرشادات ما بعد العملية كالرياضة ونوعية الطعام.
وتابع: «ولكن واستنادا إلى حالاتنا في مستشفى العمادي هناك 25-30كجم تقريبا من الوزن سينخفض في الأشهر 3-6 الأولى بعد العملية ومن ثم %50 إلى %60 من الوزن سينخفض في 12-18 شهرا بعد العملية.
وعما إذا كانت هناك حالات لا ينصح الطب صاحبها بإجراء عملية التكميم يقول د.العمادي أن تقييم المريض يتم من الناحية الطبية لاكتشاف ملائمة العملية له وتعمل له بعض الفحوصات المختبرية والتلفزيون ويقيم من قبل طبيب التخدير. ويؤكد أنه لا توجد حالات يمنع إجراء العملية لهم إلا الذين لا يتحملون التخدير الشامل مثل حالات خاصة جدا من مرضى القلب.

تكلفة العملية
وعن تكلفة العملية، يرى د.العمادي أنها هي ليست مرتفعة إذا ما تم النظر إلى تكاليف الأجهزة الحديثة التي يتم استهلاكها خصوصا أن هناك أدوات طبية تقنية حديثة كآلة القص والتدبيس (ستيبلر) وجهاز الحرق الكهربائي (الهارمونك)، إضافة إلى غشاء واق نضعه فوق كل خطوة قص وهو ما يسمى البيريستريب أو السيم كارد، إضافة إلى الآلات الجراحية الاعتيادية، إذن فإن العملية ليست مكلفة إذا ما نظرنا إلى الفائدة التي سيجنيها المريض من الناحية الطبية والجمالية.

8 إلى 10 حالات يومياً
وعن نسب نجاح العملية في قطر يوضح د.العمادي أنه لا توجد دراسة دقيقة تجيب على هذا السؤال، ولكن بالنسبة إلى العمليات التي تجرى في مستشفى العمادي فلم تفشل عندنا أية عملية، وكلها كانت مكللة بالنجاح بعد أن تعاملنا مع بعض الحالات التي حصلت فيها مضاعفات، كاشفا عن أنه تجري الآن ما يقارب 8 أو 10 حالات يوميا، وهذا أكبر دليل على نجاح العملية طبيا واجتماعيا.
ونظرا للإقبال الكبير على عملية تكميم المعدة يبدو أن كثير من أصحاب السمنة باتوا يفضلون اللجوء إلى العمليات عن طرق الريجيم وعن نصيحة د.العمادي في هذا الخصوص يقول: «هذا يعتمد على وزن الشخص وطوله ومن ثم معامل كتلة الجسم. ويعتقد أن الأشخاص الذين دخلوا في السمنة أو السمنة المرضية المفرطة لن يستفيدوا كثيرا من الريجيم حيث أثبتت معظم الدراسات أن الريجيم لا يحقق أكثر من %10 %15 انخفاضا بالوزن إذا التزم المريض بالريجيم لمدة أكثر من سنة، ومتى ما ترك الريجيم ولو لفترة بسيطة سيرجع الوزن على ما كان عليه رغم المشقة والعناء مع الريجيم والرياضة والحرمان من الطعام، ولهذا فالعالم كله متجه نحو العمليات وينصح بها لما فيها من فوائد صحية وسريعة في علاج السمنة. ونحن طبعا مع العالم أينما سار. ويبين أن العملية تعمل بعدة آليات لخفض الوزن: أولا تصغير حجم المعدة إلى الربع ومن ثم قابلية امتصاص الطعام ستقل طبعا. ثانيا: هناك هرمون الجوع وهو غريلين هورمون يفرز من جسم وفؤاد المعدة، وبعد إزالتهما يحس المريض بفقدان شهية أو عدم وجود جوع، إضافة إلى جوانب نفسية وتغيرات هورمونية من شأنها أن تؤدي بالنتيجة إلى انخفاض الوزن.

لا حمية بعد العملية
لذلك يرى أن المريض لن يحتاج إلى حمية بعد العملية لينزل وزنه، ولكن نظامه الغذائي سيتغير بما يشبه الحمية، بحيث ستقل تلقائيا كمية الطعام المتناولة ويتعود الجسم على كمية معينة وبفترات معينة. بمعنى آخر: المريض سيقود نفسه بنفسه متى ما كان ذا إرادة وإصرار لخفض وزنه.
وعما إذا كان من الممكن للمريض أن يستعيد وزنه السابق إذا لم يلتزم بالحمية بعد العملية يوضح د.العمادي بأن الحمية ليست شرطا لانخفاض الوزن. ومن الصعب أن يستعيد المريض وزنه. في أسوأ الأحوال سيثبت وزنه على أقل وزن يصل له.

النساء أكثر إقبالاً
ويؤكد د.العمادي أن هناك إقبالا على هذه العملية بشكل كبير من الرجال والنساء في الوقت الحاضر؛ لأن هذه العمليات أصبحت شائعة ومقبولة من قبل الكثير. إضافة إلى زيادة وعي المواطن الخليجي والمقيم حول موضوع السمنة وكونها مشكلة بدنية نفسية صحية بكل ما تحمله الكلمة من معنى ولهذا انتشرت ثقافة عمليات السمنة في الدوحة لاسيما عملية تكميم المعدة إلى درجة أن المريض يأتي لي عارفا كل التفاصيل للعملية ويصر على عمل هذه العملية دون غيرها، ويؤكد في هذا الإطار أن عدد الذي يجري العملية من النساء يفوق قليلا عدد الرجال. ويرفض العمادي التصريح بنسبة الذين أجروا عملية التكميم في العمادي لعام 2012 لأن هذا جزءا من أسرار المستشفى، ولكنه يؤكد أن العدد كبير وكبير جدا، وكما قلت إننا نعمل 8 إلى 10 حالات في اليوم ولكم أن تقيموا.

التكميم لعلاج السكري والضغط
ويشير إلى أن هذه العمليات خاصة تكميم المعدة تجرى في الدول المتطورة لعلاج مرض السكري وارتفاع ضغط الدم، وهناك توصيات طبية على مستوى العالم حول أهمية هذه العمليات لعلاج مرض السكري والضغط، وحتى لو لم يكن المريض بدينا.

* ما تكميم المعدة؟

تخـزين الطعـام بشكل مـؤقـت، مـزج الطعام وطحنه وإفراز العصارات المعدية ثم دفع الطعام ببطء باتجاه الأمعـاء الـدقـيقـة حيث تتم فيها عمـلية الامتصاص.

• مــا تكميــم المعــــدة أو الســـــليف أو تـدبـيـــس المعــــدة؟
إجراء جــراحــي دائــم غيــر قــابل للتــراجـــــع لإنقــاص الوزن حيــث يتــم اســـتئصال %70 مـن المعــدة بواســــطـة أداة تســــــمى «ســـتابلر (خرازة)» بشــكل طـــولي حيـث يصبح الشـــكل النهــائــي يشــــبه المــــوزة.
تتســـــع المعــدة الجـديــدة لكميـــة قـليلــة مـن الطعــــام يشــعر بعـــدهـــا الشـــخص بالشــــــبع.
هـــــذه الجـراحـــة تجــرى بالمنظـــار وتحـــت التخـديـر العــام وتستغرق 1-1.5 ســاعــة مـن الزمـــن.

الاستطبابات
المـرضى مفـرطـــي البـدانــــة كمـرحـلــــة أولـى قبــل عمليــــة تحــويـر المعــدة.
المرضى اليـافعون(المـراهقون) مــع بــدانـــة مفـرطـــــة.
بالإضـافــة للاســتطبـابــات الأخـــرى لعمــليــات البــدانـــة.

فوائد تكميم الـمعدة (السليف)
خســـارة 50-%60 مـن الــوزن الـزائــــد خــلال ســنـــة بـعــد الجــراحـــة.
لـيـــس هـنـــاك تغيــر فـي مجـــرى الطعـــام أو نقـــص امتصــاص للطعـــام مـع أن الدراســــات تـذكـــر حـــدوث نقــــص بـالمعــــادن والفـيتـــامـينـــات عـلى المـدى الطـــويــل.
لا يـوجــد جســـم أجـنبــي مـثـــل الحـلقــة ومشـــاكل الانــزلاق والنخــر والهجـــرة.
نســبـة خـطـــورة هــذه العمـــليـة أقل مـن تـحـــويـل المســــــار لـلأوزان الكـبيــــرة لـذلــك يمـــكـن إجــراؤهـا كمـــرحـلــة أولـى قبـــل تحــويـل المســـــار.

المـضاعـفات المـحتملة
نســـبـة المضـــاعـفــات الـعــــامــة 3-%5 وتشـــــمـل:
التســــريب مــن خـــط الـمفـــاغــرة %3.
انتـــان الجــــرح.
المضـــاعـفـــــات الــرئـويـــة والصمــــة %0.2.
النـــــزف %0.5.
وعـــلـى المـــدى الـبعيـــد تـوســــع الـمعــــدة وعــودة كســـــب الـــــوزن %10.

الحميـــة بعــد التـكميــم وبعــض النصـــائــح الهـــامــــــة
ثـلاثة أســـابيـع تنـاول ســـــوائل نـقيــــة 9 مــرات يـوميـــا تتـضمـن 3 مــرات ســـــوائـل بـروتينيــــة (مـرق اللحـــــم).
ثـاني ثــلاثة أســـــابيــع حـميـــة نصـــف ســـائـلـــــة (طعـام ممـــزوج بالخــــلاط).
ثـم نبــدأ بتنـــاول الطعـــــام عـلى شـــكل لـقيمـــات صغيــــرة مـع مضـــغ جيــــد ونتــوقــف عـــن الطعــــام بمجـــرد شــعورنا بالشـبـع حتـى لا يحــدث ألـم أو قيء وتـجنبـــا لتـوســـــع المعـــدة عـلـــى المــــدى البعيـــــد.
يـجـب تنـــويع الطعـــام حتـى يـأخـــذ الجســـــم حـاجتـــه مـن جميــع مـكــونــات الـغـــــذاء.
تـجنب النـــوم أو الاســـتلـقـــاء بـعــد الـطعـــام مبـاشــــرة.
البــــدء بـالـريـاضــــة الـخفيفــــة بـعـــد الشـــهر الأول وأفضـلهــا الســـــباحة ثـم المشـــــي لمــدة نصــف ســــاعـــة مــرتيـن يـوميـــــا.
مــراجعــة الطبيب بعـد أسبوع مـن العمليـة ثم كل سـتة أســابيع لمـدة ســتة أشـهر ثـــم كل ســتة أشـــهر لمــدة خمــس سنوات ثم حين الضــرورة.
0

التعليقات

 
 
 
  :عدد الحروف
 

ملاحظة: جميع التعليقات تخضع للتدقيق قبل نشرها ونحتفظ بحقنا في عدم نشر التعليقات التي تحتوي على إساءات أو سباب.



http://www.alarab.qa/isdarat_pages.php?date2=&pdfurl=2004403247_K16N&issueId=2288

استفتاء

برأيك، ما هي أسباب ارتفاع أسعار السلع الأساسية؟

...التصويت جاري الرجاء الانتظار